الارشيف / ثقافة وفن

جزر أوركنى الاسكتلندية.. موطن حضارة البريطانيين القدماء فى العصر الحجرى

تضم جزر أوركني الاسكتلندية آثار من العصر الحجري الحديث والجزر عبارة عن أرخبيل غامض يتكون من أكثر من 70 جزيرة ، ويبعد حوالي 880 ميلاً عن Land's End في جنوب غرب إنجلترا وقد أصبحت نقطة جذب لعلماء الآثار والمؤرخين والباحثين الآخرين لسنوات وجيه، فمنذ ستة آلاف عام، استقر البشر القدامى - منذ العصر الحجري في أوركني.

وقد أصبح هؤلاء أول مزارعين في بريطانيا ، لقد كانوا يكدحون فى الأرض ويقيمون منازل دائمة لأنفسهم، وقد تم استكشاف بقايا ثقافتهم النابضة بالحياة خلال الفيلم الوثائقي لقناة سميثسونيان ، "Aerial Britain: Scotland"

وقد قال عنهم راوي الفيلم الوثائقي: "هذه جزر بها الكثير من الأسرار والأسرار التي يتم الكشف عنها ببطء وإعادة كتابة كتب التاريخ"، وقد كان يقصد سكارا براي إحدى المستوطنات التى لاقت اهتمامًا خاصًا من الباحثين.

وتقع سكارا برى على الساحل الغربي للبر الرئيسي وهو الموقع القديم الأكثر زيارة في أوركني ويعتبره الكثيرون أحد أكثر المعالم الأثرية التي تعود إلى عصور ما قبل التاريخ في أوروبا.

وقد ظهرت آثار لا تعد ولا تحصى في سكارا براي حيث قال راوي الفيلم الوثائقي: "إنها مستوطنة عمرها 5000 عام وتسمى بومبي الاسكتلندية".

تم اكتشاف الموقع في عام 1850 فقط بعد أن جردت عاصفة الأرض من الموقع وكشفت الهياكل الحجرية، ومنذ ذلك الحين أتاحت نافذة لا مثيل لها على حياة أولئك الذين عاشوا هناك ذات يوم.

ويشترك كل منزل من الآثار الموجودة هناك في نفس التصميم الأساسي: غرفة واحدة كبيرة مزودة بخزائن حجرية وخزائن وأسرّة ، وكلها موضوعة حول موقد مربع، وقد جرى العثور على آثار هذه المنازل القديمة على صورتها البديعة تلك التى تصور كيف كانت الحياة القديمة للبريطانيين في العصور السحيقة.

المصدر: اليوم السابع - ثقافة وفن

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا