الارشيف / إقتصاد

خبير اقتصادى: نجاح تعويم السفينة العملاقة فرصة أعادت اكتشاف وتسويق قناة السويس

أثار نجاح هيئة القناة السويس، في تعويم سفينة "إيفر جيفن" الجانحة بالمجرى الملاحي لقناة السويس، ردود أفعال واسعة، بعد أيام من العمل المتواصل لعودة حركة الملاحة إلى مسارها الطبيعي.

 

وقال الدكتور إبراهيم مصطفي، خبير الاستثمار والتمويل، إن التجربة التي مرت بها هيئة قناة السويس بتعويم سفينة عملاقة بهذا الحجم، كان فرصة كبيرة أعادت اكتشاف قناة السويس مرة أخرى منذ اليوم الأول في إدارة الأزمة وحتى الآن، وأكدت أهمية هذا الممر الملاحي العالمي للتجارة الدولية، بحجم تجارة من 10 إلى 12%.

 

وأضاف إبراهيم مصطفي، في تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن بقاء أكثر من 230 سفينة عند مدخل ومخرج قناة السويس يؤكد أهمية قناة السويس للتجارة العالمية وصعوبة توافر بدائل أخرى تتمتع بالتنافسية أمام الممر الملاحي لقناة السويس، كما أن إدارة الأزمة أثبتت حرفية الخبرات التي تمتلكها هيئة قناة السويس أمام أزمة بهذا الحجم في أحد أهم الممرات الملاحية العالمية، وبالتالي أعادت تسويق المجرى الملاحي لقناة السويس مرة أخرى أمام كافة الدول والأطراف الدولية.

 

وأعتبر إبراهيم مصطفي، أن القوانين والأطر الدولية تضمن حقوق هيئة قناة السويس في الحصول على التعويضات المناسبة لمثل هذا الحادث الذي أدى إلى توقف الملاحة بمجرى قناة السويس، ورغم عدم الانتهاء من التحقيقات حول الأزمة وأسبابها، إلا أن ما أعلنه الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس في المؤتمر الصحفي الأخير بتجاوز السفينة السرعات المحددة، وحيادها عن المسار الطبيعي بالمجري الملاحي يكفي لإثبات حقوق قناة السويس، وتحملها التبعات الاقتصادية لهذا الحدث، خاصة أن الخسائر اليومية لتوقف المجرى الملاحي قدرت بنحو 400 مليون دولار.

 

وأعلن الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، نجاح جهود الهيئة في إعادة تعويم السفينة البنمية العملاقة (EVER GIVEN) والتي جنحت بقناة السويس.

 

وقال ربيع، اليوم الاثنين، إنه من المقرر إقامة مؤتمر صحفي، مساء اليوم؛ لاستعراض كافة الجهود التي بذلها رجال الهيئة في إعادة تعويم السفينة وإعادتها إلى مسارها الطبيعي مرة أخرى، وإلقاء الضوء على تفاصيل عودة حركة الملاحة بقناة السويس عقب إعادة تعويم السفينة.

 

وكانت سفينة الحاويات، قد جنحت بالكيلومتر (151) ترقيم القناة خلال عبورها لقناة السويس ضمن قافلة الجنوب في رحلتها القادمة من الصين والمتجهة إلى روتردام الثلاثاء الماضي، حيث قامت وحدات الإنقاذ وقاطرات هيئة قناة السويس بمحاولات الإنقاذ للسفينة الجانحة بعرض قناة السويس منذ اللحظة الأولى.


المصدر: اليوم السابع - اقتصاد وبورصة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا