الارشيف / أخبار العالم / الإمارات

حاكم الشارقة يلتقي عددا من ذوي مقرئي القرآن الكريم الرواد


الشارقة في 29 مارس / وام / أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة أهمية توثيق وحفظ التاريخ والتراث العربي والإسلامي في مختلف أشكاله المادية والمعنوية والعمل على توفيرها للاستخدام العلمي والثقافي وتعريف الأجيال كافة بالثروة الغنية لتاريخهم.

جاء ذلك خلال لقاء سموه صباح اليوم " الإثنين " عدداً من ذوي مقرئي القرآن الكريم الرواد وذلك في مجمع القرآن الكريم في الشارقة، مشيراً سموه إلى ما يمثله المجمع من أهمية ومكانة عالية ارتبطت بكتاب الله عز وجل والذي يستحق أن يكون أجمل وأرقى المشروعات.

ورحب سموه بذوي المقرئين في إمارة الشارقة .. مثمناً مبادرتهم بإهداء المجمع مقتنيات المقرئين والتي تشكل تاريخاً شاهداً على ما قدموه من جهد في خدمة القرآن الكريم والحفاظ عليه وتعليمه لتلاميذهم والعالم كافة بأجمل التلاوات والقراءات.

وثمن ذوو المقرئين جهود صاحب السمو حاكم الشارقة في مختلف الجوانب الثقافية التي يتبناها سموه ويدعم من خلالها الأدباء والمثقفين وكافة المجالات الثقافية التي يحفظ من خلالها الإرث العربي والإسلامي، شاكرين لسموه التقدير الكبير والعرض المتميز لمحتويات المجمع في كافة قاعاته ومتاحفه.

وكرم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي ذوي المقرئين تقديراً لإهدائهم المجمع مقتنيات المقرئين.

وزار سموه رفقة ذوي المقرئين متحف مشاهير القراء حيث استمع إلى شرح منهم حول أبرز المقتنيات التي أهدوها للمجمع.

وتمثلت المقتنيات في العديد من المصاحف والكتب والأدوات الشخصية والمكتبية وأجهزة التسجيل والمذياع وتسجيلات نادرة وبعض الملابس.

حضر اللقاء محمد عبيد الزعابي رئيس دائرة التشريفات والضيافة، ومحمد حسن خلف مدير عام هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون، وشيرزاد عبدالرحمن طاهر أمين عام مجمع القرآن الكريم.

- مل -

وام/دينا عمر


المصدر: وكالة أنباء الإمارات

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى