الارشيف / تكنولوجيا

تطبيق كلوب هاوس يشهد نمو وسط قوائم انتظار رقمية

أطلق تطبيق كلوب هاوس فى أبريل 2020، وتم تنزيله بنحو 10 ملايين مرة ولديه حوالي مليوني مستخدم نشط أسبوعيًا، وعلى الرغم من أنه رقم ثد يبدو صغيرا مقارنة بشبكة Facebook التي تمتلك 2.7 مليار مستخدم نشط وإنستجرام مليار مستخدم و Twitter 330 مليون و سناب شات 301 مليون مستخدم. 

 

لكن مقدار الضجيج الذي أحدثه Clubhouse في عمره القصير نسبيًا لا يتناسب مع عدد المستخدمين الذين اكتسبهم وفقا لموقع TheNextWeb، لكن التوقعات تشير بأنه ينمو بشكل كبير فى الفترة الزمنية القصرة التى ظهر خلال حيث يرجح أن يصل عدد تحميله إلى أكثر من 100 مليون عملية تنزيل. 

 

وعلى الرغم من أن Clubhouse عبارة عن شبكة اجتماعية حيث تمكن  الأعضاء بها من التحدث والاستماع، إلا أن قدرًا ملحوظًا من المحادثة والاهتمام يحدث بالفعل خارج التطبيق نفسه.

 

ولكن ما يميز المحادثات خلال التطبيق أن لديه العديد من الأعضاء البارزين مثل  Elon Musk و Mark Zuckerberg و Oprah Winfrey و Kanye West و Drake ما يعطيها نفوذا وزخما كبيرا. 

 

وربما يكون Clubhouse قد فتح أبوابه منذ حوالي عام ولكن قائمة انتظار رقمية تبدو وكأنها لا تنتهي فإذا لم يكن اسمك محجوزًا فلن تستطيع استخدامه حتى وأن قمت بتنزيل التطبيق، فإن أفضل ما ستفعله هو وضعك في قائمة الانتظار ما لم تتم دعوتك مباشرة.

 

لقد جعل Clubhouse الجميع راغبين في المشاركة دون أن ينفق القائمين عليه أموال طائلة على التسويق. عادة ما يكلف هذا النوع من الضجيج ملايين الدولارات التسويقية لتحقيقه.

ويعني اعتماد Clubhouse على الإحالات أيضًا أنه قادر على جذب النوع المناسب من الأعضاء في الأنواع المناسبة من الدوائر - وهو عنصر أساسي لإنشاء FOMO.

 

الأمر بهذه البساطة حقًا: إذا كان هناك منتج أو خدمة تستحق الحديث عنها ، فإن الناس يريدون إخبار أصدقائهم. من خلال زيادة عضويته وكذلك نموذج قائم على الإحالة، حيث يستغل Clubhouse الشبكات الحالية للأصدقاء والعائلات والزملاء. 

الأشخاص الذين يثقون ببعضهم البعض بالفعل ويعرفون أذواق بعضهم البعض ، وإعجاباتهم ، وما يكرهونه.

 

هذا يعني أنه عندما يوصي صديقك بمنتج ما ، ستجد نفسك تريده حتى قبل النقر على هذا الرابط.

 

يمكن أن توفر لك الإحالات الملايين

إذا كان لدى الشركة منتج أو خدمة جيدة ، سيرغب العملاء في إحالة أصدقائهم. عليك فقط أن تعطيهم سببًا للإحالة وتسهل عليهم القيام بذلك. إذا قمت بهذا بشكل صحيح ، يمكنك توفير الملايين في التسويق. 

 

 ويُظهر النجاح المذهل لـ Clubhouse القوة الحقيقية للتسويق بالإحالة وكذلك بساطته. على النقيض من ذلك ، أنفقت عدد لا يحصى من الشركات الملايين على الإعلانات في محاولة لبناء هذا النوع من الثقة في حين أن كل ما احتاجوا إليه هو مطالبة عملائهم بإحالة أصدقائهم. 

 

أصبح الآن من السهل أكثر من أي وقت مضى متابعة أمثال Clubhouse و Google - لذا جعلت أدوات التسويق سهلة الاستخدام إطلاق برنامج الإحالة أمرًا بسيطًا وبأسعار معقولة، لذلك لا يوجد سبب حقيقي لعدم تجربته. 

 


المصدر: اليوم السابع - تكنولوجيا

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا