الارشيف / أخبار العالم

الصحة النيجيرية تعلن وفاة 3 أشخاص بالكوليرا بسبب تلوث الغذاء والمياه الجوفية

أعلنت وزارة الصحة النيجيرية وفاة 3 من أبناء ولاية أوسون الواقعة شمال البلاد بالكوليرا نتيجة التلوث الغذائى وتردي جودة المياه الجوفية المختلطة بالصرف الصحى. 


وذكرت الإذاعة النيجيرية أن ما لا يقل عن 15 من أبناء الولاية "من عرقية الهوسا"، قد توفوا منذ أيام نتيجة أعراض مشابهة لأعراض الكوليرا دونما الذهاب إلى المستشفيات طلبا للعلاج. 

يذكرأن ، دعا أكاديميون وخبراء نيجيريون، بمن فيهم عميدة كلية الإدارة والتكنولوجيا بجامعة "المُخلص"، الدكتورة ستيلا موفونانيا، الشعب النيجيري إلى اللجوء إلى الطب البديل من أجل حل العديد من المشكلات الصحية فى البلاد، وأوصت موفونانيا بتناول بعض الأطعمة الطبيعية مثل "الخروب" الأفريقي و"الشوربة البيضاء" مع إضافة البهارات الطبيعية وأوراق النيم إليها كعلاج للملاريا وارتفاع ضغط الدم ومرض السكرى، بجانب تناول الكركم وجوزة الطيب والقرنفل والزنجبيل كدواء.

جاء ذلك خلال احتفالية طبية نظمتها كلية ولاية لاجوس للتكنولوجيا الصحية "LASCOHET"، حيث كررت الدكتورة مويو قاسم نائب رئيس الكلية، دعوات الدكتورة موفونانيا.


وفي كلمتها، أضافت موفونايا، موجهة حديثها إلى الشعب النيجيرى: "دع طعامك يكون دواءك، فجميعنا نشأنا في منازلنا على الطب البديل، وعندما تنظر إلى ما كان أجدادك يأكلونه، ستجد أن جميعه كان يأتي من الطبيعة"، زاعمة أن "العالم الحديث تمكن من غسل أدمغتنا، لكى نشتري الأدوية التقليدية، لذلك لن نكون بخير"، على حد قولها.


وحول دور الحكومة في ذلك، أوضحت مفونانيا أن: "البرلمان النيجيري أقر مشروع قانون في هذا الشأن، يهدف في الأساس إلى العودة لجذورنا والحكومة الآن في طريقها إلى تبنيه".


وتابعت: "إذا كان علينا تطوير نظام رعاية صحية جيد، فيجب إيلاء المزيد من الاهتمام للطب البديل، الذي لا يزال يشارك في تقديم الرعاية الصحية على مستوى القاعدة الشعبية".


واستشهدت باتباع العديد من شعوب العالم مثل الشعب الصيني والهندي لهذا النوع من أنواع الطب، جنبا إلى جنب مع التأكيد على أهمية التكنولوجيا ودور المستشفيات.

المصدر: اليوم السابع - اخبار عالمية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا