الارشيف / أخبار العالم

استطلاع: 57% من الأمريكيين غير راضين عن تعامل بايدن مع "العنف المسلح"

كشف استطلاع حديث أجرته شبكة ايه بى سى الأمريكية خلال الفترة من 26 إلى 27 الشهر الحالى وكشفت عن نتائجه اليوم، أن الرئيس جو بايدن حصل على معدلات قبول منخفضة بشأن تعامله مع مسألة العنف المسلح.

 

يواجه بايدن انتقادات من جميع الأطراف بعد عدة حوادث إطلاق نار مميتة فى بولدر، كولورادو وأتلانتا ومدرسة ثانوية فى تكساس بشأن هذه القضية حيث يخشى الجمهوريون من حملة جديدة لتقييد ملكية السلاح ويجد الديمقراطيون أنفسهم غاضبين من عدم قيام الحكومة بالمزيد لمعالجة العنف.

 

كشف الاستطلاع أن 42% فقط من الأمريكيين يوافقون على الطريقة التى تعامل بها بايدن مع العنف المسلح فى الولايات المتحدة كرئيس، بينما يعارض 57%، هذا الرفض مدعوم بمعارضة أكثر من ثمانية من كل 10 جمهوريين بالإضافة إلى أكثر من ثلث الديمقراطيين.

 

يواجه بايدن أيضًا قبولًا ضعيفًا بشأن هذه القضية من جانب المستقلين، حيث قال 56% منهم إنهم لا يوافقون على كيفية تعامل الرئيس مع القضية.

 

وتشمل الأرقام عدم موافقة كل من أولئك الذين يقولون إنه يجب أن يفعل المزيد وكذلك أولئك الذين يجادلون بأن خطط بايدن لامتلاك السلاح مقيدة للغاية.

 

بين المستقلين والديمقراطيين، كان الإجماع عمومًا لصالح تشريع الأسلحة الأكثر صرامة، وفقًا للاستطلاع، الذى وجد أن الأمريكيين يفضلون "قوانين جديدة لمحاولة الحد من عنف السلاح"، يتفق أكثر من تسعة من كل 10 ديمقراطيين على هذه القضية، بينما يوافق 36% من الجمهوريين أيضًا.

المصدر: اليوم السابع - اخبار عالمية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا