الارشيف / أخبار العالم

تحديد سلالة بكتيرية "قد تدعم نمو النبات في الفضاء"

حدد العلماء سلالات بكتيرية جديدة قالوا إنها يمكن أن تدعم نمو النبات في الفضاء.

ويمكن أن يساعد هذا الاكتشاف رواد الفضاء على زراعة طعامهم في محطات الفضاء، والمعروفة باسم "الزراعة الفضائية"، وفقا لإحدى الجامعات الهندية المشاركة في البحث.

إقرأ المزيد

ووقع تحديد سلالات البكتيرية الجديدة من مواقع مختلفة في محطة الفضاء الدولية أثناء الرحلات الجوية.

واكتشف العلماء وجود جينات تشارك في تعزيز نمو النبات في تحليل الجينوم للسلالات الجديدة كجزء من البحث، الذي نُشر في مجلة Frontiers in Microbiology.

وقد تساعد النتائج في إنشاء "وقود" يمكن أن يدعم النباتات لتحمّل البيئات المجهدة مثل الفضاء، وفقا لجامعة حيدر أباد، التي عمل علماؤها مع باحثين في الولايات المتحدة، بما في ذلك من مختبر الدفع النفاث التابع لناسا، من أجل الدراسة.

وقال المؤلفون الرئيسيون للدراسة إن السلالات يمكن أن تمتلك "محددات جينية مفيدة من الناحية التكنولوجية الحيوية قد تساعد في زراعة النباتات في الأماكن المتطرفة حيث تكون الموارد ضئيلة".

وبالنسبة لرواد الفضاء في محطة الفضاء الدولية، تنقل مركبات الشحن الطعام إليهم، على عكس الأيام الأولى للسفر عبر الفضاء عندما كان الطعام يتخذ شكل مكعبات و"ما يشبه السوائل محشوة داخل أنابيب"، وفقا لوكالة ناسا.

وفي ورقة بحثية نُشرت في مجلة The Journal of Nutrition العام الماضي، حدد علماء ناسا متطلبات وتحديات إنشاء نظام غذائي يمكنه دعم المهام بين مدار الأرض المنخفض والمريخ، والتي نظرت في التغذية والسلامة والموثوقية.

إقرأ المزيد

وتعد الأطعمة المعبأة خيارا رائعا لأنها سهلة التحضير والاستهلاك. وقالت غريس دوغلاس، عالمة ناسا، إن لديهم بالفعل تاريخا آمنا وطويلا في رحلات الفضاء، ولكن هناك بعض التحديات معهم، حيث تتدهور التغذية والجودة بمرور الوقت، "لذلك، في المهمات الأطول، سيكون من الجيد الحصول على مكوّن جديد".

وأضافت أنه قد تكون هناك مشكلات بشأن موثوقية زراعة الغذاء في مهمات فضائية.

وتابعت: "أحد المخاوف الكبيرة بشأن زراعة الغذاء هو أنه إذا لم ينمُ وكنت تعتمد عليه، فلن يكون هناك ما يكفي من الطعام، وهو ما قد يكون مصدر قلق كبير للغاية عند القيام بهذه المهام".

وقال رواد فضاء ناسا العام الماضي إن أول خس يزرع في الفضاء كان آمنا للأكل مثل الخس المزروع على الأرض.

وفي العام السابق، نجحت الصين في إنبات بذرة مأخوذة إلى القمر، ما يجعلها المرة الأولى التي تنمو فيها أي مادة بيولوجية في الفضاء.

المصدر: إندبندنت

المصدر: روسيا اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا