الارشيف / أخبار العالم

بولندا تنهى الجدار الحدودى مع بيلاروسيا لمنع الهجرة غير الشرعية

أكدت السلطات البولندية، اكتمال الجدار الحدودي مع بيلاروسيا، والذي بني لمنع العبور غير القانوني للمهاجرين .

 

وقام رئيس الوزراء البولندي ماتيوز موراويكي، إلى جانب كبار المسؤولين الأمنيين، بزيارة المنطقة الحدودية، حيث تعتبر السلطات في بولندا أن بناء الجدار جزء من الحرب ضد روسيا، وفي الوقت نفسه، وفقًا للمدافعين عن حقوق الإنسان، يمثل ذلك معيارًا مزدوجًا كبيرًا ، حيث تم الترحيب بمجموعات من اللاجئين المسيحيين البيض من أوكرانيا بينما يتم رفض المسلمين من سوريا ودول أخرى وإساءة معاملتهم.

 

وفي وقت سابق من هذا العام، أعلنت السلطات في بولندا أنها بدأت في بناء الجدار المعدني في تولتشا، القرية المجاورة مع بيلاروسيا، تم التخطيط للجدار البالغ 348 مليون يورو ليكون ارتفاعه خمسة أمتار ونصف المتر وطوله 186 كيلومترًا، ويغطي ما يقرب من نصف إجمالي طول الحدود ، في حين أنه مزود بكاميرات التصوير الحراري بالإضافة إلى أجهزة استشعار الحركة.

 

ومع ذلك، فقد تم الإبلاغ عن أنه لا يزال بحاجة إلى تثبيت نظام مراقبة إلكتروني، إلى جانب ذلك، أعلنت السلطات في بولندا في 1 يوليو أنها قررت رفع حالة الطوارئ التي فرضتها على طول الحدود مع بيلاروسيا، وتم إدخال هذه القواعد في أعقاب بناء الجدار مع الدولة المجاورة لها بيلاروسيا ، من أجل منع الهجرة غير الشرعية.

 

وفي الآونة الأخيرة، أعلنت السلطات في بيلاروسيا أنها ألغت شرط التأشيرة للبولنديين ، ووصفت التغييرات الجديدة بأنها بادرة حسن الجوار، وقدم رئيس بيلاروسيا ، ألكسندر لوكاشينكو ، مثل هذا القرار لمدة ستة أشهر ، مع الأخذ في الاعتبار تقرير اللجنة الوطنية للحدود والحرس في بيلاروسيا، ولطالما اتُهمت بيلاروسيا بتسهيل الهجرة غير الشرعية وبالتالي محاولة زعزعة استقرار الكتلة ، لكن لوكاشينكو نفى هذه الاتهامات.

 

من أجل وقف استغلال المهاجرين ، شددت وزارة خارجية الاتحاد الأوروبي سابقًا على أنها ستوسع العقوبات المفروضة على بيلاروسيا كجزء من الجهود المبذولة لمساعدة البلدان المجاورة لبيلاروسيا ، وبولندا وليتوانيا ولاتفيا على إدارة تدفق المهاجرين الذين استقبلتهم. من بيلاروسيا.

 

 


المصدر: اليوم السابع - اخبار عالمية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا