الارشيف / ثقافة وفن

أحمد زكى.. 10 أعمال أدبية جسدها النمر الأسود فى ذكرى رحيله أبرزها الأيام

نجح الفنان أحمد زكي، فى تجسيد كثير من الشخصيات والأدوار المتنوعة، وفى كل عمل فنى أُسند إليه كان قادرًا على أن يخطف مشاهديه إلى عالمه الذى ينقله إليهم عبر الشاشة، استطاع من خلال أدائه العظيم وفنه الكبير أن يخلد أسمه ضمن عظماء السينما.

 

وتمر اليوم الذكرى السادسة عشر على رحيل النمر الأسود، كما يلقبه جمهوره العريض مستلهما ذلك من فيلم نجمهم الشهير الذى يحمل نفس الاسم، حيث رحل عن عالمنا فى 27 مارس عام 2005، بعد مشوار فنى كبير قدم من خلال مشواره الفنى العديد من الأعمال المميزة التى حازت إعجاب جيله والأجبال التى أعقبته، وضمن هذه الأعمال التليفزيونية والسينمائية المؤثرة قدم "زكى" أعمالا مستمدة من  روايات وقصص أدبية خالدة منها:

 

"أبناء الصمت"

أبناء الصمت

 

كانت أول رواية يجسدها أحمد زكى عام 1974م، مع فيلم أبناء الصمت، للروائى مجيد طوبيا، يسرد الفيلم أحداث 22 أكتوبر 1967، عندما أغرق المصريون المدمرة إيلات الإسرائيلية، وفى نفس الوقت جن جنون العدو فضرب مدينة الزيتية بالسويس، وتبلغ حرب الاستنزاف ذروتها مع العدو الصهيونى، والجنود على حافة القناة، يهبطون خلف خطوط العدو فى سيناء، وتكون ملحمة من ملاحم النضال فى تاريخ الشعوب المكافحة، تستمر هذه العمليات مع هؤلاء الجنود الفدائيين إلى يوم العبور فى 6 أكتوبر 1973 وتحطيم خط بارليف.

 

"العمر لحظة"

العمر لحظة

 

فى عام 1978م، شارك الفنان الراحل فى فيلم العمر العمر لحظة المأخوذ من قصة الكاتب الكبير يوسف السباعى، وقصة الفيلم فى أعقاب حرب يونيو 1967م، تعيش الصحفية نعمت الجانب الساخن من حياتها، مع زوجها عبد القادر رئيس تحرير إحدى الجرائد التى تعمل بها محررة وعبثه بمقدرات كثيرة، منها: مقالاته التى تدعو إلى اليأس أثناء الحرب مع إسرائيل، وفى الليالى يصاحب النساء، بينما آمنت نعمت بأن العمل الوطنى هو مفتاح شخصية المرء. لذا اهتمت بالعمل التطوعى فى إحدى المستشفيات، تتعرف على مجموعة من المقاتلين ومنهم محمود ضابط الصاعقة الذى يعانى من متاعب مع زوجته.

 

الأيام

الأيام

 

مسلسل الأيام مسلسل تلفزيونى مصرى إنتاج سنة 1979 يتكون من ثلاثة عشر حلقة يتناول قصة حياة عميد الأدب العربى طه حسين والتى كان قد كتبها فى كتـاب يحمل نفس الاسم، قام ببطولة المسلسل أحمد زكى إلى جانب كل من: محمود المليجي، أمينة رزق، حمدى غيث، حسين الشربينى، صفية العمرى، يحيى شاهين و سامى فهمي. 

 

"الباطنية"

الباطنية

 

وفى عام 1980م، شارك أحمد زكى فى دور من أهم ادوار حياته بفيلم الباطنية الماخوذة عن قصة للكاتب الكبير إسماعيل ولى الدين، ولقد نجح الفيلم بصورة عظيمة وكان من أفضل الأفلام التى صنعتها السينما المصرية ويعتبر من كلاسيكيات السينما العربية، واستمر فى دور العرض عامًا كاملاً وحقق أعلى إيرادات.

 

"أنا لا أكذب ولكنى أتجمل"

أنا لا أكذب ولكنى أتجمل

 

فى عام 1981، شارك الفنان أحمد زكى فى الفيلم تلفزيونى "أنا لا أكذب ولكنى أتجمل"، قصة للكاتب إحسان عبد القدوس، وتدور قصة الفيلم حول شاب جامعى متفوق من أسرة فقيرة تسكن بمنطقة المقابر، حيث يعمل أبوه تربى، وأمه تعمل بخدمة البيوت، وهذا الشاب يعانى من حالة من النفور والتمرد على الوضع وبيئة الفقر التى يعيشها.

 

عيون لا تنام

عيون لا تنام

 

هو فلم مصري مقتبس عن مسرحية (رغبة تحت شجرة الدردار) للأديب الأمريكي أوجين أونيل أنتج سنة 1981 م، وقام ببطولته أحمد زكى، وفريد شوقى، ومديحة كامل، ومن إخراج رأفت الميهى.

 

 

"الليلة الموعودة"

الليلة الموعودة

 

فى عام 1984م، قام الفنان أحمد زكى ببطولة فيلم الليلة الموعودة كتبها الروائى المصرى محمد عبد الحليم عبد الله، وتتلخص القصة بأن "بهية" وبالرغم تحذير ابنها "فتحى" لها، تتزوج من "سيد" النصاب، وكان يتآمر مع زوجته الأولى"نظاجة" على الأرامل الأثرياء، وكان يوقع بهن ويتزوجهن ثم يبتز نقودهن ثم يطلقهن.

 

"الحب فوق هضبة الهرم"

الحب فوق هضبة الهرم

 

وفى 1986م، قام أحمد زكى ببطولة فيلم الحب فوق هضبة الهرم، المأخوذ عن رواية للكاتب العالمى نجيب محفوظ، وهو فيلم واقعى اجتماعى مصرى، يدور حول مشكلة الشباب فى عدم القدرة على الزواج وقلة الدخل وعدم العثور على عمل مناسب أو السكن، وتدور القصة حول شاب وفتاه يتزوجان سرًا نظرا لعدم القدرة على تكاليف الحياة الباهظة، وحين حاولا ممارسة الحياة الزوجية الطبيعية لم يجدا أفضل من جدران الأهرامات ساترا لهما حتى وقعا فى قبضة بوليس الآداب.

 

الإمبراطور

الإمبراطور

 

هو فيلم مصرى عرض عام 1990، بطولة أحمد زكى ورغدة ومحمود حميدة وأبو بكر عزت، من إخراج طارق العريان، مأخوذ عن رواية عالمية أمريكية، وهى رواية "الرجل ذو الندبة" لموريس كون، التى تم تحويلها لفيلم أجنبى يحمل العنوان نفسه، قام ببطولته الفنان آل باتشينو.

 

الراقصة والطبال

الراقصة والطبال

 

مأخودة عن عن قصة قصيرة من مجموعة للكاتب الكبير احسان عبد القدوس، تم تحويلها فى عام 1990، وهو تمثيل الفنان أحمد زكى والفنانة نبيلة عبيد والفنان عادل أدهم والفنان محمد رضا وأيضا نبيلة السيد. الفيلم إخراج أشرف فهمي، وسيناريو مصطفى محرم وحوار بهجت قمر.


المصدر: اليوم السابع - ثقافة وفن

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا