ثقافة وفن

صدر حديثًا.. رواية "كفر أبو طيب" لـ أحمد عبد العزيز صالح

صدرت حديثًا رواية "كفر أبو طيب" للكاتب أحمد عبد العزيز صالح، عن دار نشر الدليل الثقافي، تدور أحداث الرواية حول الريف المصري، حيث رصد الكاتب التحول والتبدل الذى طرأ على الريف بلاهوادة ليصير أقرب إلى كيانات مدنية مشوهة الملامح والتفاصيل، ظهر هذا ربما فى وصف الكاتب للأماكن والبشر والمشاعر، فلا أصبح بالمدنية مكتمل المبنى والمعنى، ولا هو بالريف فى سماته وقسماته.

ومن أجواء الرواية

لم تكن ليلة شتوية باردة كغيرها من ليالي يناير، بل كانت شديدة البرودة، وكأنَّ السماء ستمطر ثلجاً. اختفى اهلُ البلد خلف جدران منازلهم الطينية؛ يحتمون بها من برودة الجو وتلك الرياح عشوائية الحركة تعصفُ بأجسادهم المتلحفة بملابس رقيقة بالية، لاتصدُ عنهم البرودة، ولا تترك لهم فرصة للنجاة من انياب البرد القاسية إلا بتقوقع اجسادهم فوق اسطح الأفران؛ يأنسونّ بما تبقى بها من حرارة.

الحواري والدهاليز خالية تماما من المارة، فقط الكلاب الجائعة تعدو من حين الى حين في الظلام؛ تبحث عن بقايا طعام بحاسة الشم، فلا جدوى لأبصارهم في ليلةٍ حالكةِ الظلمة كتلك التي غاب عنها القمرُ، وقد قرر القمر مثلها الإنزواءَ والإحتماءَ من البرد خلف السحب الكثيفة. مات الكثيرون، جراء انتشار الكوليرا، تعاملوا مع المرض القاتل كما لو كان قاطع طريق يتربص بهم بالشوارع المظلمة، يتجنبون الخروج ليلاً، لانتهاء المصالح، بينما ومع شروق الشمس يهرولون لأعمالهم؛ ظنا منهم أن القاتل وغدٌ عربيد، يتجول ليلاً، وينام بالنهار، متجنباً أشعةَ الشمس. 

جدير بالذكر أحمد عبد العزيز صالح كاتب وروائى وسيناريست صدرت له رواية " تل اليهودية" نهاية عام 2021 وكانت مستوحاه من أحداث حقيقية دارت بمنطقة شبين القناطر، كما كان للكاتب رواية "بير سكران" عام 2020 ،وهى رواية ذات طابع إجتماعى تقوم على سرد أحداث حقيقية أثناء فترة مقاومة الإحتلال الإنجليزى لمصر مطلع القرن الماضى ودارت وقائعها فى مدينة مطروح.

 

غلاف

 

كما كان لأحمد عبد العزيز صالح تجربة واحدة فى كتابة القصة القصيرة من خلال مجموعة قصصية بعنوان "ديك سعاد" وتنوعت مابين الواقعى والخيالى فى قالب إجتماعى مميز وكانت أولى أعماله الأدبية عام ٢٠١٦.


المصدر: اليوم السابع - ثقافة وفن

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا